التخطي إلى المحتوى

لا تزال أزمة الفنانة المصرية شيرين عبد الوهاب مع طليقها وعائلتها تثير قلق محبيها، في مصر وغيرها من الدول العربية

فبعد أخبار تواجدها بالمستشفى حتى حالتها الصحية، وتفاصيل الحجر والخلافات، فجّر المستشار القانوني حسام لطفي، محامي الفنانة، مفاجأة جديدة أكد فيها كتابة موكلته لوصيتها قبل سنوات.

وقال لطفي في تصريحات لبرنامج ET بالعربي، إن صاحبة “على بالي”، كتبت وصيتها منذ عدة سنوات وأودعتها عنده.

كما أضاف أن شيرين عزيزة على قلب كل من يعرفها، وقد تجلّى ذلك برصيد الحب الهائل الذي شهدته أزمتها الأخيرة من قبل جمهورها.

إلى ذلك، أكد أنه يعتز بثقة الفنانة، التي دفعتها إلى إيداع هذه الوثيقة الهامة عنده.

حسام حبيب يخرج عن صمته

أتى هذا الإعلان بعد ساعات فقط من تأكيد حسام حبيب، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج الحكاية على “أم بي سي”، مساء أمس السبت، أن شيرين تتعاطى المخدرات، زاعماً أنه خيرها بينه وبين الإدمان.

كما نفى كل الاشاعات التي سيقت ضده حول استغلال طليقته أوتعنيفها و ضربها، مشددا على أنه لم يحصل منها على المال طيلة فترة زواجهما.

وأفاد أيضا بأن الفنانة استنجدت به للتخلص ممن حولها، مؤكداً أن هناك من كان يستغلها.

أما عن الوصية، فقال إنه نصح شيرين بكتابتها من أجل نقل ممتلكاتها إلى ابنتيها، مؤكداً أنها كتبتها فعلاً وأوصت بكل ما تملك لبناتها.

أزمة كبيرة

يذكر أن أسرة الفنانة كانت فجرت مفاجأة من العيار الثقيل مع إعلانها إدخال صاحبة “آه يا ليل” إلى مستشفى من أجل العلاج من الإدمان وتعاطي المخدرات.

فيما استغاث شقيقها ووالدتها بالجميع لإنقاذها من طليقها حسام حبيب والمنتجة سارة الطباخ، باعتبارهما يحرضانها على التعاطي، وفق قوله.

وأضحت قضية شيرين مركز اهتمام الشارع المصري والعربي، مع دخول أكثر من طرف على خط الأزمة، فيما ظلت بطلتها الوحيدة الغائبة، خاصة أنها في المستشفى ولا يسمح لها بالتواصل مع أحد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *