التخطي إلى المحتوى

“استشارية” تجيب وتحسم الجدل • صحيفة المرصد


زيادة الوزن تفسد شخصيتك وتجعلك ضحية للعديد من الأمراض، خاصة أن المرأة تبذل أقصى جهد للسيطرة على وزنها، لتقليل السمنة، تتبنى العديد من الإناث مجموعة متنوعة من علاجات الأيورفيدا وتتبع العديد من أنماط النظام الغذائي، ومع ذلك لا تحصل على الجسم الذي تريده.

“كان بيعرف ستات”.. المتهمة بقتل زوجها الصيدلي المصري تكشف تفاصيل جديدة


الصيام المتقطع هو أفضل خيار لفقدان الوزن، لكن كشفت الأبحاث أن طريقة إنقاص الوزن هذه تضر بخصوبة المرأة، تم نشر دراسة عن السمنة، حيث تبين أن الصيام المتقطع يؤثر على الهرمونات الإنجابية لدى النساء.

بالفيديو.. هل القهوة مُضرة بالقلب؟.. استشاري يجيب ويكشف الفرق بين القهوة السوداء والعربية


هل يؤثر فقدان الوزن على الخصوبة؟


المرأة أكثر وعيًا بالصحة من الرجل وتصر على الصيام المتقطع لتقليل الوزن، هذا لأنهم يعتبرونها طريقة أفضل لفقدان الوزن، بالإضافة إلى ذلك ، تعتقد النساء أنه لا يوجد ضعف في فقدان الوزن أثناء الصيام . في الآونة الأخيرة ، نشر باحثون من جامعة إلينوي في شيكاغو دراسة عن السمنة ، وكشفوا أن هذه الطريقة لفقدان الوزن يمكن أن تزيد من مشكلة العقم عند النساء.


كيف يؤثر الصيام المتقطع على هرمونات الإنجاب عند النساء؟


مستويات الهرمونات عند النساء


قام الباحثون وفقا لموقع “healthline“، بفحص مستويات الهرمونات لدى هؤلاء النساء، بعد 8 أسابيع، لم يكن هناك أي تغيير في هرمون الجلوبيولين لدى النساء الصائمات في كل الاتجاهين، بروتين ينقل الهرمونات التناسلية.


ولكن في نهاية التجربة، وجد أن كل من النساء في سن اليأس وغير في سن اليأس كان لديهن انخفاض بنسبة 15 % في مستوى ديهيدرو إيبياندروستيرون، وهو هرمون الخصوبة.


ماذا يكشف البحث؟


على الرغم من أن الصيام المتقطع هو وصفة أثبتت نجاحها لفقدان الوزن ، إلا أنه قد يضر أحيانًا بالأعضاء التناسلية للمرأة.


قام باحثون من جامعة شيكاغو بإجراء أبحاث حول بعض النساء اللاتي يعانين من السمنة، مرت بعض النساء بانقطاع الطمث، بينما كانت أخريات قبل انقطاع الطمث.


صام هؤلاء النساء متقطعًا لمدة 8 أسابيع، كانت هؤلاء النساء إما على نظام غذائي نباتي أو غير منتظم. يتضمن نظام Warrior  الغذائي الأكل بعد أربع ساعات دون احتساب السعرات الحرارية؛ بعد هذا، على المرء أن يموت جوعا ليوم واحد بدون ماء.


 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *