التخطي إلى المحتوى

عادت أزمة انفصال الفنانة المغربية دنيا بطمة عن زوجها للتداول من جديد، بعدما كشفت عن ضبطها المنتج البحريني محمد الترك متلبساً وهو يقوم بخيانتها مع إحدى الفتيات، لتتوجه إلى السلطات الأمنية في مدينة مراكش، حيث تقدّمت بشكوى ضده.

فقد تقدمت الفنانة المثيرة للجدل، بشكوى إلى ولاية أمن مراكش ضد زوجها محمد الترك بتهمة “الخيانة الزوجية”، بعدما ضبطته في حالة تلبس وخيانة ثابتة، حسب ما نقلته صحيفة “هسبرس” المحلية، أمس السبت.

إلى ذلك، فاجأت الفنانة الشابة متابعيها، بالكشف عن اسم الفتاة التي خانها معها زوجها، كما هددت الفتاة بنشر صورة بطاقتها الوطنية، وتبين أن اسمها “وصال”، على ما يبدو.

منشورات دنيا بطمة عبر ستوري انستغرام

كما هددت دنيا بطمة الفتاة بنشر صورة بطاقتها الوطنية في حال لم تقم بإرجاع ما قدّمه لها الترك من هدايا؛ لأنها تخصها، قائلة “وصال إذا ممكن عطوري خط أحمر لأنها غالية عليك، حتى لا نخسر بعض ومن أتى بك يتكلف بك”.

وأضافت “خلخالي الذهب وعطر بوديسيا عيار 24 وشنطة LV إذا لم ترجع سأعتبرها سرقة”.

كما أضافت في منشور آخر “عارفتك وصال عزيز عليك المغامرات ولكنك وقعتي في مغامرة يا ستار يا حفيظ”، مؤكدة أنها في انتظار السلطات أن تأخذ لها حقها.

Untitled

Untitled

وتابعت بمنشور غامض آخر “وصال مقهى رانيا”، في إشارة على ما يبدو إلى أنه الموقع الذي ضبطتهما فيه.

ورجح رواد مواقع التواصل الاجتماعي أن يكون “وصال” هو اسم الفتاة التي يواعدها زوجها محمد الترك.

شائعات.. ونفي

يذكر أن الترك كان حاول سابقاً إصلاح الأزمة التي نشأت بينه وبين دنيا بطمة برسالة، إلا أنه خرج ليؤكد لاحقاً وقوع الانفصال في أول سبتمبر الماضي.

وقال إن زواجه من دنيا بطمة استمر لعشر سنوات، تجاوزا خلالها العديد من العقبات والمشاكل، مشيرا إلى أن هذه المرة أتت من أشخاص مقربين روجوا لشائعات أدت لانفصال الثنائي، نافياً خيانته لها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *