التخطي إلى المحتوى

نظّم صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، برئاسة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة الصندوق بالتعاون مع الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، حفلًا لتكريم دفعة جديدة من المتعافين من الإدمان بفرع الخط الساخن للصندوق بمستشفى العباسية للصحة النفسية وعلاج الإدمان، وذلك بحضور الدكتور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن ومدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي، والدكتورة منن عبد المقصود الأمين العام للأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان.

وشهد الحفل تكريم 117 متعافيًا جديدًا من الشباب والفتيات بعد حصولهم على كافة الخدمات العلاجية مجانًا، من خلال فرع الخط الساخن للصندوق بمستشفى العباسية للصحة النفسية وعلاج الإدمان، ووفقًا للمعايير الدولية، حيث تم تقديم الخدمات العلاجية من خلال فرع الخط الساخن لصندوق مكافحة الإدمان بمستشفى العباسية للصحة النفسية وعلاج الإدمان، على مدار أول 10 أشهر من العام الجاري، لما يقرب من 11258 مريض إدمان.

وسلّم الدكتور عمرو عثمان، والدكتورة منن عبد المقصود الأمين العام للأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان المتعافين؛ شهادات التكريم وحثهم على الاستمرار في  التعافي والبعد عن الإدمان، ويتم تنفيذ برنامج بعد استكمال العلاج لمرضى الإدمان؛ يعتمد على تقديم جلسات علاجية منظمة للمرضى أثناء فترة تأهيلهم بشكل يضمن تقديم الحد الأدنى من الخبرات والمعلومات العلاجية التي تساعد المرضى على تحقيق تعافيهم عن طريق «الثقافة العلاجية، التغيير، المهارات اللازمة للتعافي والحياة السوية بدون مخدرات»، كما يتم أيضًا توفير مجموعة من الخدمات والأنشطة في سلسلة متواصلة من الرعاية المجتمعية المبنية على احتياجات المريض من خدمات التأهيل النفسي وخدمات الرعاية اللاحقة، ومنع الانتكاسة إعادة التأهيل المهني والاجتماعي وإعادة الدمج المجتمعي، وذلك في إطار الحرص على تقديم خدمات بعد العلاج المجاني والدمج المجتمعي للمتعافين.

متعافو الإدمان
متعافو الإدمان
متعافو الإدمان
متعافو الإدمان
متعافو الإدمان

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *